منتدى الضفتين - بيســــــان أحلــــ ى
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» يسر مركز المجد ان يقدم لكم دورة الإبداع والتميز فى تصميم وبناء نظم المعلومات في مجال التدريب ودورات ادارية ومالية وقانون وسكرتاريا والامن والسلامة العامة والتدقيق والجودة والتخطيط
أمس في 3:46 pm من طرف almjd

» دورة صيانة الالات الدقيقة وهناك العديد من الدورات في مختلف المجالات الادارية والمالية والتدقيق والتدريب والجودة والعلاقات العامة وخدمة العملاء والقانون والسكرتاريا
أمس في 3:45 pm من طرف almjd

» #دورة_تدريبية فى #السلامة والصحة المهنية Occupational Health & Safety
أمس في 3:12 am من طرف الديار للاستشارات

» #دورة #السلامة فى استخدام وتداول مختلف المواد الحساسة و الخطرة #جدة #الاسكندرية #المغرب
أمس في 3:06 am من طرف الديار للاستشارات

» #التدريب فى مجال الأمن والسلامة والصحة المهنية وفقا لمعايير الأوشا الأمريكية - شركة الديار للاستشارات والتدريب
أمس في 2:58 am من طرف الديار للاستشارات

» دورة البنوك الاسلامية في تنمية المشاريع الصغيره و المتوسطه
الأربعاء ديسمبر 07, 2016 5:18 pm من طرف almjd

»  دورة ادارة المصارف الاسلامية تعقد في الاردن ودبي وتركيا والمغرب وتونس
الأربعاء ديسمبر 07, 2016 5:18 pm من طرف almjd

» #دورة #التقنيات الحديثة فى الجرد المخزنى #قطر #لندن #الرياض
الأربعاء ديسمبر 07, 2016 1:40 am من طرف الديار للاستشارات

» #دورة #التميز التنظيمي والاستراتيجي فى إدارة سلسة التجهيز وتشغيل العمليات #اسطنبول
الأربعاء ديسمبر 07, 2016 1:34 am من طرف الديار للاستشارات

التبادل الاعلاني

الأب .. الأثار السلبية الناتجة عن غيابه عن حياة الطفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

الأب .. الأثار السلبية الناتجة عن غيابه عن حياة الطفل

مُساهمة من طرف ميرا في الثلاثاء مارس 15, 2011 3:25 pm

الأب .. الأثار السلبية الناتجة عن غيابه عن حياة الطفل


يُعتقد أن دور الأم أكثر أهميّة فى حياة الطفل من دور الأب، بينما الواقع يؤكد أن دور الأب يحمل الأهميّة عينها، إذ إن أصول التنشئة السليمة تقتضى وجود الأب والأم أثناء تطوّر الطفل ونموّه.

ويتّضح هذا الدور عند غياب الأب حيث يصبح الطفل خارجاً عن السيطرة.

تقع تربية الطفل على مسؤولية الأب والأم معاً، ولا يغنى أحدهما عن الآخر، وإذا تخلّى أحد هذين الطرفين عن مسؤوليته، فإن ميزان المنظومة التربوية سيختلّ بالتأكيد.

وبالنسبة للأب على وجه الخصوص، فإن وجوده له عظيم الأثر فى حياة الطفل، عماً أنه لا يقصد بكلمة وجوده أن يراه الطفل فقط بدون أن يكون له أى دور فعّال فى تنشئة وتقويم الطفل، كما معاقبته إذا لزم الأمر.

ومعلوم أن حنان الأب يجنّب الطفل الشعور بالقلق والخوف، يزيد من إحساسه بالثقة بالنفس وتقدير الذات ويحدّ من شعوره بالعدائية، ومن خلال التوجيه الأبوى القائم على النصح والإرشاد وتقويم الأخطاء يتكوّن الضمير والمثال الأعلى للطفل.

أما إذا تعرّض الطفل لغياب الأب بشكل دائم، فقد يحدث له إعاقة فى النمو الفكرى والعقلى والجسمى، خصوصاً إذا كان هذا الحرمان من الأبوة فى السنّ التى تتراوح ما بين الثانية والسادسة، وذلك لأن تطور الطفل بشكل سوى وطبيعى يتطلب وجود الأب، فهو الحامى والراعى والمسؤول عن توفير الإحتياجات الضرورية للطفل فى هذه المرحلة الهامة من حياته.

تعميق شعور الطفل بجنسه
يعتمد الطفل على والديه اعتماداً وثيقاً فى إدراك الدور الذكرى والأنثوى والذى لا يتم سوى من خلال وجود كل من الأب والأم داخل الأسرة.

لذا، يصعب على الطفل رؤية الحياة وفقاً لجنسه فى حال غياب الأب، إذ نجد الطفل المحروم من الأب أكثر حساسية فى مشاعره، ويتخلّل تصرفاته نوع من التردد والإلتباس فى تحديد دوره الجنسى.

فالأب يلعب دوراً كبيراً فى تشكيل ملامح السلوكيات التى تتناسب مع جنس الطفل، فالطفل الذكر يستمد صفات الذكورة من الأب فى ملبسه وطريقة كلامه ومعاملته للآخرين.

ويساهم الأب فى تعميق شعور الفتاة بدورها الأنثوى عن طريق معاملته المختلفه لابنته عن إخوتها الذكور وتذكيرها بما يجب وما لا يجب أن تفعله كأنثى، مما يرسخ شعور الأنثى لديها ويدعم تقبلها لذاتها.

ويساعد هذا الأمر على تحقيق التوافق النفسى والإجتماعى، وهو كفيل بتعليمها ما يجب أن يكون عليه سلوكها مع زوج المستقبل.


الغياب بالطلاق أو بالوفاة
فى حالة غياب الأب بسبب الإنفصال عن الأم، وهو ما يحدث شرخاً عميقاً فى نفسية الطفل يصعب تفادى سلبياته مدى الحياة، يشعر الطفل أنه فقد أباه الذى يحبه بدون أى ذنب اقترفه، مما يسبب سخطه على الحياة وعلى والده نفسه الذى تخلى عنه، خصوصاً مع زواج الأب مرة أخرى وإنجابه أبناءً يعيشون فى كنفه، فتشعل نار الغيره فى قلبه الصغير.

لذا، نجد أن الطفل الذى فقد والده بالطلاق أكثر عدائية وانفعالاً وغضباً، بالمقابل، يحمل الطفل الذى يفقد أباه بسبب الموت حزناً وإنكساراً لا يمكن إخفاؤهما، ويميل إلى العزلة ويشعر بالنقص دائماً.

وينصح في دور الأم، عندما تضطر إلى تحمل مسؤولية تربية الطفل وحدها بدون الأب، أياً كانت الأسباب، بتعويض الطفل قدرالإمكان بشخص آخر كبديل عن الأب.

ويمكن أن يكون هذا الشخص الجد أو الخال أو أحد الأقارب الذى يرتاح إليه الطفل، على أن تحرص على تواجده بقرب الطفل بشكل دائم، مع إدراك هذا الشخص للمسؤولية الملقاة على عاتقه، بحيث يبتعد عن التدليل المفرط للطفل لتعويضه الحرمان الذى تعرض له، وأن تتسم معاملته له بالحب الممزوج بالحزم، حتى يكون صورة القدوة المطلوبة ليتجاوز الطفل هذه الأزمة بسلام.

- يجنّب حنان الأب الطفل الشعور بالقلق والخوف.

- يحمل دور الأب الأهمية عينها التى تحملها الأم.

دمتم فى حفظ الله


_______________________________________________

ميرا
عضو مميز
عضو مميز

البلد : اليمن
عدد المساهمات : 838
نقاط : 1176
تاريخ التسجيل : 28/11/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الأب .. الأثار السلبية الناتجة عن غيابه عن حياة الطفل

مُساهمة من طرف ساندي في الأربعاء مارس 16, 2011 9:34 pm


_______________________________________________

ساندي
المدير العام
المدير العام

عدد المساهمات : 1355
نقاط : 1679
تاريخ التسجيل : 24/11/2010
العمر : 25

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الأب .. الأثار السلبية الناتجة عن غيابه عن حياة الطفل

مُساهمة من طرف بيسان في الجمعة مارس 18, 2011 11:05 pm

معلوووووووووووووومات رائعة جدا
يعطيكي العافية

_______________________________________________

بيسان
.
.

البلد : الاردن
عدد المساهمات : 1188
نقاط : 1683
تاريخ التسجيل : 24/11/2010
العمر : 26

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الأب .. الأثار السلبية الناتجة عن غيابه عن حياة الطفل

مُساهمة من طرف ميرا في الإثنين مارس 21, 2011 3:38 pm

ساندي كتب:

[img][/img]

_______________________________________________

ميرا
عضو مميز
عضو مميز

البلد : اليمن
عدد المساهمات : 838
نقاط : 1176
تاريخ التسجيل : 28/11/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الأب .. الأثار السلبية الناتجة عن غيابه عن حياة الطفل

مُساهمة من طرف ميرا في الإثنين مارس 21, 2011 3:39 pm

بيسان كتب:
معلوووووووووووووومات رائعة جدا
يعطيكي العافية


[img][/img]

_______________________________________________

ميرا
عضو مميز
عضو مميز

البلد : اليمن
عدد المساهمات : 838
نقاط : 1176
تاريخ التسجيل : 28/11/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الأب .. الأثار السلبية الناتجة عن غيابه عن حياة الطفل

مُساهمة من طرف هدهد في الإثنين مارس 21, 2011 5:40 pm

مشكوره على الوضوع

هدهد
عضو مميز
عضو مميز

عدد المساهمات : 247
نقاط : 355
تاريخ التسجيل : 27/11/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: الأب .. الأثار السلبية الناتجة عن غيابه عن حياة الطفل

مُساهمة من طرف ميرا في الثلاثاء مارس 22, 2011 4:23 pm

[img][/img]

_______________________________________________

ميرا
عضو مميز
عضو مميز

البلد : اليمن
عدد المساهمات : 838
نقاط : 1176
تاريخ التسجيل : 28/11/2010

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى