منتدى الضفتين - بيســــــان أحلــــ ى
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

المواضيع الأخيرة
» #دورة_تدريبية فى #السلامة والصحة المهنية Occupational Health & Safety
اليوم في 3:12 am من طرف الديار للاستشارات

» #دورة #السلامة فى استخدام وتداول مختلف المواد الحساسة و الخطرة #جدة #الاسكندرية #المغرب
اليوم في 3:06 am من طرف الديار للاستشارات

» #التدريب فى مجال الأمن والسلامة والصحة المهنية وفقا لمعايير الأوشا الأمريكية - شركة الديار للاستشارات والتدريب
اليوم في 2:58 am من طرف الديار للاستشارات

» دورة البنوك الاسلامية في تنمية المشاريع الصغيره و المتوسطه
أمس في 5:18 pm من طرف almjd

»  دورة ادارة المصارف الاسلامية تعقد في الاردن ودبي وتركيا والمغرب وتونس
أمس في 5:18 pm من طرف almjd

» #دورة #التقنيات الحديثة فى الجرد المخزنى #قطر #لندن #الرياض
أمس في 1:40 am من طرف الديار للاستشارات

» #دورة #التميز التنظيمي والاستراتيجي فى إدارة سلسة التجهيز وتشغيل العمليات #اسطنبول
أمس في 1:34 am من طرف الديار للاستشارات

» #التميز فى للمشتريات ,العطاءات , اختيار الموردين والتفاوض الشرائى - A L D I Y A R
أمس في 1:28 am من طرف الديار للاستشارات

»  # دورة ضبط الجودة وتقييم المنشآت بالاختبارات غير المتلفة-gehad@metegy.com
الثلاثاء ديسمبر 06, 2016 6:31 pm من طرف جودي سعيد

التبادل الاعلاني

زمن الشر والوحوش

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

زمن الشر والوحوش

مُساهمة من طرف المدير العام في الإثنين يناير 03, 2011 2:45 am

الحمدالله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن اتبع هداه وبعد ،،
فإن قضية الأيمان بلشئ ليست امرأ على هامش الوجود يجوز لنا أن نغفله أو
نستخف به أو ندعه في زوايا النسيان لقد عاملت الكثيرون بعقيدة الاحترام والمحبة في
الله ولكن البعض منهم صنعوا الحقد وان يكونوا بدلا من الشيطان نفسه صانعون الشر
المنظم وهذا مبداء لهم ولحياتهم اليومية ثابت ومثبوت فعلياً ,,,
زمن الشر والوحوش
كان أن جاء زمان عصيب لم تحسب له حسابا فيما مضى تساوي فيه الحب والكراهية والإبداع في الكراهية
والغباء والانتهاز والوصول في ذلك الزمان الفاجع نمت الأعشاب الضارة وراحت تمتص
الخصب . والحب زمان شبه حد السكين وكان
الكثيرون يحاولون يخبئون الشمس لمحو معالمها أليس هذا هلاك . ومن هنا استوحي قصتي عن الغراب أباح لنفسي الشر وحلل الحرام وساد فساداً في الأرض . حيث في يوم من الأيام تعرف طير على حمامه تحمل
الحب والسلام ودعته الى عشها المتواضع وعند دخول عشها وإلا هناك غراب جالس مسكين
مكسور الجناحين مهاجر الى وطن السلام والعش الأمن وقال الغراب للطير وبكل هدؤ أنا آتيت
الى هنا من ظلم الطيور علي جئت مظلوم من كل الطيور آتيت الى وطن به طيور أخرى مما
جعل الطير يشفق عليه جعله كالمطر ينزل الى الأرض . وحزن الطير عليه وقال كلنا سنبقى معك ولا تخف
نحن معك بإذن الله وكأسرة واحدة. وتمكن الغراب من الطير في المسكنة وبداء يأخذ
مكانته بين الطيور ليكون ذات ظهور واضح . وذهب وجلس بينهم وبعد أن تمكن جعل نفسه
أن يطير وقت ما يشاء وكما يشاء على حاويات القمامة والخبز الناشف والجيف من الشوارع
وكان يستغل نوم الطيور الأخرى في أعشاشها وهي هنيئة في النوم والغراب يقوم بحمل
القمامة والجيف ويضعها عند الأبواب والنوافد لكي تنتشر وتنبعث الروائح الكريهة وتزعج
النيام لكي لا يستقروا في نوم ويخفي نفسه لكي يضع الطيور في حالة الشك في بعضها
البعض وعدم الأسقرار . وذات يوم انتشرت
الروائح ولم يستطع أحد من الطيور تحملها وجلسوا ما بينهم يبحثوا ليتناقشوا من الذي
أحضر هذه الروائح ووضعها أمام أعشاشنا ولا يجعلنا أن نستقر وننام وعندما حضر
الغراب وهم مجتمعين خرجت الرائحة الكريهة منه صدموا جميع الطيور وقالوا له ما هذه
الرائحة قال خلقت لهذه الروائح وقام أحد الطيور بطرده من أعشاشهم لكي يتخلصوا من
الروائح التي انبعثت من الغراب وتم إحضار الأبخرة والعطور الجميلة والرائحة
النفاثة لكي يتخلصوا من الروائح الكريهة وبعدها عاشوا بسلام. وفي يوم من
الأيام جاء الغراب يبكي ويتمسكن إلى الطير
وهو مذلول تائباً يطلب السماح والاستغفار قال له الطير قلت لك لونك قبيح ورائحتك
كريهة كيف تريد أن أفتح لك عشي لتدخل إليه وأنت بهذه الرائحة. قال الغراب أنا تغيرت
وعشت مع طيور النورس البيضاء لكي أتعلم منها كيف يكون قلبي أبيض كطيور السلام لا تخذني
بالشكل أو اللون جربني ودوس على رقبتي في قدميك إذا انبعثت الرائحة مني
مرة أخرى قال له الطير : أهلا ً يا غراب التائب وبعد زمن من
الوقت بقليل بدأت الروائح تنتشر في أنحاء العش حاول الطير معالجتها لم أيتمكن حيث انتشرت
على الطيور الأخرى وجلسوا الطيور أن يفكروا ماذا يعملون ماذا يفعلون لمنع الغراب
لكي يكف عن هذه الروائح الكريهة التي لا تطاق كليا ً قال أحد الطيور لماذا لا نبلغ
الحمامة لكي نجد عندها الحل لأنها هي الأقرب له ومن نفس الفصيلة اتفقت جميع الطيور
عليه ذلك وعندما جلسوا مع الحمامة وكلهم أمل والأحاسيس الجياشة لمنع الغراب
أستعمال الروائح الكريهة صمتت الحمامة ونظرت إلى جميع الطيور والحزن في عينيها وثم
قالت كيف يطلب مني أن أعاقب الغراب وهو حاول أن يقلد مشيتي حتى يلغي خطواتي ويكون
هو صاحب الخطوات الثابتة مما أصبح يقفز بدلا ً من أن يمشي لأنه تاه بين مشيتي
ومشيته ومن هنا أدركوا الطيور بأن الحمامة فقدت كل شيء ولا يوجد لها القدرة أو
السلطة على الغراب وبدئة تساير الغراب وتتركه كما يشاء ويطير أين ما يشاء يدخل عشش
الطيور ويحمل معه الروائح الكريهة لتنبعث في أنحاء معمورة ولأعشاش ومنه تنفر
الطيور عن بعضها مما جعل أحد الطيور يخرج عن صمته ويصرخ ويقول يا غراب يا أبن
الحرام ما أشعرك كان متوجها ً بالحزن يولد منه أفراح وقتيا ً أحترم شعور الطيور
اتركهم يعيشوا أنت أثبت وزرعت نفسك بيننا لتتمادى بانبعاثك بالروائح الكريهة والعفنة
حتى لو مشيت على رؤوس أصابعك لكي لا يحس بك طير آخر هذا يفضحك لأن الروائح هي
الفضيحة لك وتكشفك للآخرين إذا لم يروك يشموك يا ملعون بعد كل هذه الروائح تأتي
وتهمس في أذن الطيور انك تحبهم والله ستطرد وتعلم لكل ظالم يوموستبقى غراب أمام الطيور مهما حاولت أن تقلد
الحمامة ولا تنسى أن الذي يمكث في الأرض هو الحق وهو الذي عبر عنه القرآن ما ينفع الناس. أن الله
لايغير ما بقوماً حتى يغيروا ما بأنفسهم . صدق الله العظيم ,,
وهنا أذكر الحكاية المشهورة حكاية شيخ وولده وحماره. ركب الشيخ ومشي
الولد وراءه فتعرض الشيخ للوم النساء. وركب الولد ومشي الشيخ فتعرض للوم الرجال.
وركبا معا ً فتعرضا للوم دعاه الرفق بالحيوان . ومشيا معا ً والحمار أمامهم فتعرضا
للنكت أولاد البلد . وأقترح الولد أن يحملا الحمار ليستريحا من لوم اللائمين فقال
له الأب الشيخ لو فعلنا لأتعبنا أنفسنا ورمانا الناس بالجنون حيث جعلنا المركوب
راكبا ً لا سبيل إلى ارضاء الناس.

























المدير العام
Admin
Admin

عدد المساهمات : 1156
نقاط : 2132
تاريخ التسجيل : 22/11/2010

http://sherbini.7olm.org

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: زمن الشر والوحوش

مُساهمة من طرف ساندي في الأربعاء يناير 05, 2011 2:22 am


_______________________________________________

ساندي
المدير العام
المدير العام

عدد المساهمات : 1355
نقاط : 1679
تاريخ التسجيل : 24/11/2010
العمر : 25

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى